الكــاتب القــاص محمد الربيعــاوي

الموقع الرسمي للكاتب القاص محمد الربيعاوي
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول

جــــــــــــــــــواهر القصص

نوع جديد من أنواع القصص القصيرة جدا

 أبتكار الكاتب القاص محمد الربيعاوي

 

المواضيع الأخيرة
» قيام الساعة
الأحد 25 يونيو 2017, 12:38 am من طرف الكاتب القاص

» حكايات قلم ( القلم والاحسان ) ..... الحكاية الخامسة والعشرون
الإثنين 08 مايو 2017, 5:56 pm من طرف الكاتب القاص

» حكايات قلم ( القلم والتكبر ) ..... الحكاية الرابعة والعشرون
الإثنين 08 مايو 2017, 5:48 pm من طرف الكاتب القاص

» حكايات قلم ( القلم والتقوى ) ..... الحكاية الثالثة والعشرون
الإثنين 08 مايو 2017, 5:37 pm من طرف الكاتب القاص

» يوم من حياتي
الإثنين 08 مايو 2017, 4:50 pm من طرف الكاتب القاص

» لحظة تأمل
الثلاثاء 17 يناير 2017, 7:06 pm من طرف الكاتب القاص

» طريق العاشقين
الجمعة 11 نوفمبر 2016, 9:48 pm من طرف الكاتب القاص

» مثقال ذرة
الأحد 30 أكتوبر 2016, 10:46 pm من طرف الكاتب القاص

» المودة في القربى
الثلاثاء 25 أكتوبر 2016, 8:03 pm من طرف الكاتب القاص

» ولادة والم
الخميس 13 أكتوبر 2016, 12:21 am من طرف الكاتب القاص

المواضيع الأكثر شعبية
قائد القلوب ..... سماحة المولى المقدس السيد الشهيد الصدر الثاني ( قدس الله سره )
جواهر القصص.....( أبتكار الكاتب القاص )
قصاصات ورقية ( قصص قصيرة جدا )
جواهر القصص.....( أبتكار الكاتب القاص )
الفيلسوف الاستاذ ..... سماحة السيد الشهيد الصدر الاول ( قدس الله سره )
حكايات قلم ( القلم والثقة ) ..... الحكاية التاسعة عشر
حكايات قلم ( القلم والحكمة ) ..... الحكاية الثانية والعشرون
حكايات قلم ( القلم وأصالة الجوهر ) ..... الحكاية العشرون
ريح الجنة
رسالة اليك يا ..... أنــــــا
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
Like/Tweet/+1
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 أنفقوا مما تحبون

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الكاتب القاص
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 268
تاريخ التسجيل : 20/11/2013
العمر : 40
الموقع : العراق - بغداد

مُساهمةموضوع: أنفقوا مما تحبون   الإثنين 02 ديسمبر 2013, 9:12 pm

أنفقوا مما تحبون


أحمد الولد الصغير الذي لم يبلغ من العمر سنواته العشر

طلب من والدة أن يهبه مصروفة لليوم التالي

غير أن والدة رفض قائلا له : مصروف الغد ستأخذه في الغد

غير أن أحمد بدء يتوسل بأبيه بأن يلبي طلبه

فقرر الوالد أن يعطي لأحمد مصروف اليوم التالي ليعرف ما يريد أحمد من ذلك

أستلم أحمد النقود وتوجه مسرعا الى خارج الدار

بعدة بقليل نهض أبيه مسرعا نحو النافذة المطلة على الشارع ليراقب أحمد ما يريد أن يصنع بتلك النقود

كانت النظرات متوجة الى أحمد وهو يشتري بعض الزبيب

لكنه لم يتوجه الى البيت بل توارى خلف الشارع المقابل

بقى والد أحمد بحيرة من أمرة فأحمد لا يقصد هذا الشارع الا ما ندر وهو أيضا لا يملك أصدقاء هي هذا الشارع

وأثناء ذلك دخل أحمد الى الدار

فسأله أبوة : أحمد ماذا فعلت بمصروف الغد

فأطرق أحمد برأسه الى الأرض

فأعاد ابوة عليه السؤال لكن بنبرة غضب أكثر

فما كان من أحمد الا أن يقول لأبية : اشتريت به بعض الزبيب

فسأله أبوة : وأين ذلك الزبيب لا أرى له أثر بين يديك ، هل أكلته لأني أعلم أنك تحب الزبيب أكثر من أي شيء آخر

فرد عليه أحمد : لم آكله ، بل أعطيته للرجل العجوز الذي يسكن قرب تلك الخربة في الشارع المقابل لشارعنا

الوالد : ولم َ الزبيب دون غيرة

أحمد : لأني سمعتك البارحة وأنت تقرأ القرءان

لَنْ تَنَالُوا الْبِرَّ حَتَّى تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ ... (1)

وحبي لأكل الزبيب هو ما جعلني أختار الزبيب دون سواه

عنده تبسم أبو أحمد لأبنه قائلا له وهو يمازحه : وحبي أنا للمال سيجعلني أزيد مصروفك ابتداءً من اليوم

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سورة آل عمران آية (92)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkasmohammed.freeiraq.biz
 
أنفقوا مما تحبون
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكــاتب القــاص محمد الربيعــاوي  :: قصص مع القرءان-
انتقل الى: